التعليم عن بعد

التعليم عن بعد





التعليم عن بعد (تطوير التعليم)

هو مشروع لتطوير برنامج التعليم  في مصر من خلال استغلال الإمكانيات التكنولوجية المتقدمة، حيث يهدف المشروع إلي نشر دروس خصوصية على مواقع العمدة بشبكة الانترنت الخاصة بالأحياء والتي تبلغ مائة وعشرون موقعا بالإضافة إلى المواقع المتخصصة والتي بها أكفأ المدرسين المتميزين كلا في تخصصه وذلك مقابل اشتراكات زهيدة تصل إلى خمسة جنيهات، بالإضافة إلى أن المشروع يستهدف وجود مشرفين متخصصين في متابعه الطالب في التخصصات المختلفة وكذلك أخصائيين اجتماعيين وظيفتهم متابعه الطالب  وبحث حالته النفسية وتقييم أدائه التعليمي وذلك عن طريق عمل دورات مكثفة بحيث يستطيع الطالب أن يكون في مستواه الطبيعي.

و هنا يكمن فكر العمدة في توفير فرص عمل حقيقية للمدرسين الذين لايعملون  والأخصائيين الاجتماعيين والمشرفين والمساعدين والمبرمجين والتي قد تصل إلي المئات في كل حي، ويهتم القائمين علي هذا المشروع بالنقاط التالية:-

1- تطوير التعليم:

تطوير التعليم لا يبدأ من مرحلة الإعدادية او الثانوية بل يبدأ من المرحلة الابتدائية و التطوير ليس فى المناهج فقط بل بزيادة الوعي الثقافي و العلمى للأطفال من هذه المرحلة .

2- الاخصائى الاجتماعي :

يلعب الاخصائى الاجتماعي دور كبير جدا فى حياة الطلاب لأنة يحاول بقدر الإمكان أن يحل مشاكلهم والتعرف علي البيئة التى يعيشون فيها وتأثيرها عليهم.





3-الاهتمام بالمتميزين علميا :

الاهتمام بهولاء الطلاب المتميزين يؤدي إلي أن يصبح لدينا مفكرون و علماء كثر .

4- النشاط العلمي الثقافي :

لا يوجد فى المدارس نشاط علمى أو ثقافى فكيف يأتي العلماء و المفكرين بدون تواجد الاهتمام بهذا النشاط .

5- التعليم عن بعد :

هو مشروع لتطوير برنامج التعليم الالكترونية ونشرها على مواقع الانترنت بأسعار مناسبة، وبجودة عالية جدا من خلال الاعتماد علي مجموعة كبيرة من المدرسين الأكفاء

6- التعليم الفنى :

مشروع التدريب من اجل التشغيل يدعم التدريب الفني، لتنمية الموارد البشرية لتنمية الاقتصاد و المجتمع .